Posted in الأسرة

إدارة الحوار العائلي

في مجالستك لأفراد أسرتك لابد من طرح الآراء والنطق بالأفكار ووجهات النظر, وهذا مما يتكرر في اليوم مرات ومرات.

ومع هذا التكرار إلا أن بعضنا يغفل عن أسس إدارة الحوار العائلي وينسى أصول الآداب المهمة مما يجعل حواره مع أسرته أشبه بالحرب الكلامية التي يعتدي فيها على أفكارهم وهمومهم وطرائق حياتهم.

وهنا بعض النماذج المتكررة في حوارنا مع أهالينا :

1. حينما يتحاور الزوجان عن الأمور المالية وضرورة حسن الإدارة لها, قد يشعر كل واحد أنه متهم بالتفريط وأنه سبب لضياع المال وذلك بسبب طريقة عرض الحوار .

2. مع الأبناء قد تستخدم الأم الكلمات الجارحة حينما تحاورهم في طريقة المذاكرة , مما يترتب عليه البعد عن مقابلة الأم بسبب لسانها الذي يجيد التحطيم والتكسير لكل طموح .

3. الزوجة حينما تحاور زوجها عن سبب تأخره قد تستعجل في إطلاق ألفاظاً قاسية تجعل الزوج يرد عليها بعبارات أقسى وأشد .

4. الزوج حينما يحاور زوجته عن تفريطٍ رآه في البيت , لا بد أن يكون ذكياً في طرح الرأي واختيار الكلمة ومعرفة ملابسات الموضوع قبل أن يتحول النقاش إلى حلبة مصارعة.

قواعد في الحوار العائلي :

– اختيار الوقت المناسب, فلا يصلح للزوجة أن تحاور زوجها وقت حضوره من الدوام أو في وقت الغضب من حدث معين, وكذلك لا يناسب للزوج أن يحاور زوجته في وقت تكون حالتها النفسية غير مناسبة .

– التركيز على أهم المواضيع في الحوار, فلا يصلح أن نفتح باب الحوار لصغائر الأمور الأسرية .

– فتح المجال للطرف الثاني أن يطرح رأيه ولا تتفرد بالوقت والكلام .

– تربية النفس على الإنصات للطرف الثاني .

– البعد عن الأطفال وقت الحوار مع الزوجة .

– لا يصلح الحوار في السيارة إذ قد تعلو الأصوات ويزيد الغضب ويكون هناك تهور في القيادة بسبب الحالة النفسية الواردة على الزوج .

– الحذر من الكلمات القاسية لذات الشخص, وإنما التركيز على الفعل؛ مثل أن تقول لزوجتك: لماذا لم تفعلي كذا ؟ أو فعلك لهذا الشيء غير مناسب, ومن الخطأ قولك : أنت سفيهة ونحو ذلك من التهم التي تقصد الذات لا الفعل .

– إن كان الحوار عن أشكال وعيب عند الطرف الثاني فلا بد من حسن الظن به والتماس العذر له قبل الحوار معه, ثم سماع رأيه ووجهة نظره عن فعله أو قوله الذي صدر منه .

– لا تحاور غيرك من منطلق الفوقية وأن الآخر لا قيمة له أو أنه ضعيف وجاهل ومقصر, بل كن لطيفاً متواضعاً حتى تحقق الأهداف من الحوار .

– قد يكون من الأنسب إغلاق الحوار أو تأجيله إذا لم تكن المقدمات مناسبة .

– قد يكون الحوار غير نافع وممل, فهنا اتجه لأسلوب آخر مثل الرسالة عبر الجوال أو ورقة فيها الكلام الهادئ والجميل .

 

المصدر

Advertisements

2 thoughts on “إدارة الحوار العائلي

  1. الانصات هو الاساس لنجاح اي حوار،وتحديد هدف للحوار يقصر من وقت الحوار

  2. الانصات والاحترام المتبادل ،، هما الاهم ،، بالاضافه الى حسن الظن

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s